-

الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

2 نتيجة بحث عن الدهون

كاتب الموضوعرسالة
موضوع: تعرف على فوائد الرمان وعصيره....
ليالي مصريه

المساهمات: 0
عدد المشاهدات: 1125

ابحث في: التغذية والصحة   موضوع: تعرف على فوائد الرمان وعصيره....    21/09/15, 10:32 pm
 

 فوائد عصير الرمان. 



 عصير الرمان وفوائده فى اتباع الحمية 



 الرمان..وعصير الرمان يقيك من الامراض 


 
   


أجريت دراسات عليمة علي فأتين من البشر إحداهما تتناول عصير الرمان يوميا والأخر لاتتناوله, وكانت النتيجة هي تالي:
   
الذين يتناولون الرمان قلت لديهم إحتمالات نمو خلايا الشحوم حول بطونهم.

كما خف ضغط دم لديهم مما يساهم في تقليل إصابتهم بالأمراض القلبية مثل الجلطات و الأمراض الدماغية والأمراض التي تصيب الكلى.

كما يرى بعض الباحثين أن عصير الرمان يساعد في إنقاص الشحوم في الدم التي هي عبارة عن حمض يطلق عليه أسم NIVA, والذي يقوم بعلاج المرضى المصابين بالحمى الشديدة و الإسهال المزمن و الأميبا و الصداع و ضعف النظر و يتم ذلك بتناول كوبين من عصير الرمان كل يوم بحيث يقوم بطرد الديدان المعوية التي توجد في أمعاء الجسم ومن أمثلتها الديدان الشريطية.

كما أنه معالج للبواسير عن طريق نقع قشر جذوره في الماء المغلي وتركها لمدة عشر دقائق ثم تناولها كل يوم أربع مرات.

يعالجة ايضا المتاعب التي تصيب الأنف وتقوم بتنشيط الأعصاب وكما انه مفيد للإنسان في حالات الإرهاق التي تصيبه عن طريق مزج قطرات من مائه مع ملعقة من عسل النحل ثم يتم وضعها في فتحتي الأنف, وشرب هذا المزيج يقوم بمعالجة الأعصاب و يقضي على حالة الإرهاق التي تصيب الجسم.
ايضا معالجة للإمساك بمختلف حالاته و ينقي الدم من الشوائب التي تعلق فيه.

مزج عصيره مع الماء و عسل النحل مفيد في عسر الهضم.

   
وفي الأخير هذه نصيحة مني لكم استخدام المواد الطبيعة من الخضروات و الفواكه و الحبوب أفضل من استعمال العقاقير و الأدوية الكيميائية التي تسبب الأضرار للجسم عليكم باللجوء إلى الطبيعة أولا قبل المواد المصنوعة بالأيادي البشرية.



  
موضوع: ثلاث قواعد لمَن يتّبع حمية غذائية
ليالي مصريه

المساهمات: 0
عدد المشاهدات: 931

ابحث في: التغذية والصحة   موضوع: ثلاث قواعد لمَن يتّبع حمية غذائية    04/09/15, 01:09 pm
 




من أصعب الأمور في الحياة، الالتزام بحمية غذائية لخسارة الوزن، في حين لا يتمكن الإنسان من التصدي لشهية المأكولات أو الخضوع للنظام الجديد الذي سيبدل أموراً عدة في حياته. فيعمد إلى تجربة أنواع عديدة من الحميات الغذائية ويمارس كل أشكال التمارين_الرياضية علّه يجد منها ما يلائمه، هذا عدا عن الإصغاء للآخرين الذين يعمدون إلى توجيه النصائح له. إلا أن ثمة مسلمات على مَن يتّبع حمية_غذائية الالتزام بها، وهي التالية بحسب باحثي موقع
Prevention:






• ليس على الآخرين أن يحددوا وزنك: ليس هناك من معيار معيّن للوزن، غير أنّ امتلاكك جسداً مليئاً بالعضلات مع ممارسة التمارين الرياضية هو طبعاً أكثر صحياً من أن يكون الفرد نحيلاً ولكن يمتلك الكثير من #الدهون.
• لست أنت من قرر ذلك أيضاً: كلّما تعمّق الباحثون بعلم الوراثة والسمنة وصلوا إلى المزيد من الأدلّة التي تشير إلى أننا جميعنا ولدنا مع مجموعة من الأشكال والأحجام التي قد لا نتقبلها. فقد أشارت بعض الدراسات أنّ حجم الإنسان 60 إلى 70% هو أمر وراثي.
• ابتعد عن مقولة "تناول كميّة أقلّ من الطعام ومارس أكثر التمارين الرياضية": قد يكون من الصعب الالتزام بهذه القاعدة وفعل هذين الأمرين معاً، لأنّ اتباع حمية غذائية شديدة يعطي الفرد كميّة أقلّ من #الطاقة، في حين يتطلّب الجسم الكثير منها خلال ممارسة التمارين الرياضية، مما يرفع من نسبة الإجهاد في الجسم والعقل. لذلك عليك الاختيار إحداها بدلاً من الفشل بالاثنين معاً.
 
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
انتقل الى: