-

جديد اليوم على ليالي مصرية

الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

تم النشر بقلم :ليالي مصريه:03/07/13, 02:58 am - -

 المشاركة رقم: #1
الاداره
تواصل معى
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بيانات اضافيه [+]
 الجنس : انثى
 عدد الرسائل : 12641
 الموقع : لــــــيالي مصرية
 المزاج : ميه /100
 نقاط : 35062
 تاريخ التسجيل : 08/10/2011
 رأيك في العضو/هـ : 11
لوني المفضل : Tomato
صحافة القاهرة اليوم3/7 2013و ابرز واهم عناوين الاخبار فى الصحف المصرية والعالميه3/7 2013
صحافة مصرية: اليوم إقالة أم استقالة 





 أخبار مصر - الاربعاء 3 يوليو 
* اليوم إقالة أم استقالة.. تشكيل مجلس رئاسي وإلغاء الدستور.
* القوات المسلحة تشرف علي خارطة المستقبل لمدة تتراوح بين تسعة أشهر وعام.
* مليونية الإصرار في التحرير ترفع شعاري ارحل ولن نستسلم.
* القوي والأحزاب الإسلامية ترفض بيان الجيش وتنظم مسيرات لدعم الرئيس.



 الاهرام 

* اليوم إقالة أم استقالة.. تشكيل مجلس رئاسي وإلغاء الدستور.. القوات المسلحة تشرف علي خارطة المستقبل لمدة تتراوح بين تسعة أشهر
وعام.. محاكم ثورية للمحرضين علي العنف‏..‏ تشكيل حكومة مؤقتة لا تنتمي لأية تيارات سياسية‏..‏ وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية..
ووضع قيادات الإخوان تحت الإقامة الجبرية‏.
* الرئيس يلتقي قنديل والسيسي للمرة الثانية خلال‏24‏ ساعة.
* مليونية الإصرار في التحرير ترفع شعاري ارحل ولن نستسلم.
* القوي والأحزاب الإسلامية ترفض بيان الجيش وتنظم مسيرات لدعم الرئيس.
* ارتباك في بيت العدالة بعد حكم النقض ببطلان تعيين طلعت
النائب العام يترك مكتبه‏..‏ ونادي القضاة يخشي العبث بالأوراق.
* زيادة اعداد المعتصمين بالإسكندرية وتأمين من الشرطة بعد نزول الإخوان.. الدعوة السلفية تطالب الرئيس بانتخابات رئاسية مبكرة وحكومة
محايدة وتعديل الدستور.
* حشود في مليونية الرحيل والمؤيدون يتظاهرون برابعة والنهضة والمحافظات.
* مصادر طبية: مقتل سبعة في اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين لمرسى.
* متظاهرو ميدان التحرير ينظمون عروض ليزر على جدران مجمع التحرير.
* القوات المسلحة تحذر اى مدنى من ارتداء الذى العسكرى او انتحال الصفة العسكرية.
* فى تغريدة على تويتر: مرسى يطلب من الجيش سحب انذاره.
* الأربعاء غرة رمضان فلكيا.
* تأييد الحكم ببطلان تعيين طلعت عبدالله نائبا عاما.
* استقالة وزير الخارجية والمتحدث باسم مجلس الوزراء ومتحدثي الرئاسة ونائبين بالشوري.
* عنان‏:‏ البيان واضح لا يحتمل التأويل.
* ‏45‏ إصابة في‏6‏ محافظات حصيلة التظاهرات.
* الطيب يطلب إنهاء الانقسام.
*المعارضة ترحب ببيان وزير الدفاع.
* أسرة السفير التركي تغادر القاهرة.
* استنفار أمني في سيناء لمنع عمليات تخريبية من العناصر التكفيرية .. والعثور علي سيارة يشتبه في استخدامها لاغتيال مفتش الأمن العام.
* ‏ردود أفعال متباينة عقب بيان القوات المسلحة.
* خالد محيي الدين يحيي انحياز الجيش للشعب.
* البابا تواضروس الثاني‏:‏ تحية إجلال لـالشعب والجيش والشباب.
* مدرعات ومجموعات قتالية لسرعة التدخل.
* انتشار أمني علي الطرق وتأمين مدينة الإنتاج الإعلامي.
* صناعة الشوري تتحدي الأحداث بمناقشة قانون الثروة المعدنية.



 الاخبار 

* ارتفاع نواب الشوري المستقيلين إلي ٤٢‬
استقالة الوگيل الوفدي وغياب السهري يعرقل انعقاد هيئة المگتب.
* سيناء تحت سيطرة الجيش والشرطة
العثور علي سيارة يشتبه في استخدامها لقتل مفتش الداخلية.
* وزير الداخلية:‬ ‬لم أتقدم باستقالتي حرصا علي حياة المواطنين
قناص المقطم اعترف علي ٢١ ‬من شرگائه.
* »‬سي إن إن«:‬ ‬مسئولون أمريگيون يطالبون مرسي بالتنحي
الجمهوريون:‬ ‬أوباما يدعم الأشخاص الخطأ في مصر.
* وفاة الأميرة فوزية شقيقة الملك فاروق.
* موافقة جهات سيادية شرط لسفر ‬قيادات الإخوان.
* إقبال علي شراء السلع الغذائية.. ‬والأرصدة تگفي الاحتياجات.
* ترصد حديث العالم عن الانتفاضة ‬
لا صوت يعلو فوق صوت الأحداث في القاهرة بعد مهلة الجيش.
* وكالات الأنباء العالمية: ‬مصر علي »‬الحافة«‬.
* الخبراء العسگريون:‬ مؤسسة الرئاسة والقوات المسلحة ليسا نسيجا واحداً.
* الصحف الإسرائيلية لا هم لها إلا الحديث عن مصر.
‬ قيادات الإخوان ظهرها أصبح للحائط بعد ‬المهلة.
* الأمم المتحدة:‬ ‬العالم ‬يراقب مصر‬ ..‬ ‬وحقوق الإنسان: ‬ينبغي الاستماع لمطالب الشعب,.
* البورصة تستقبل بيان القوات المسلحة بمكاسب بلغت ‬11.‬5 ‬مليار جنيه ‬
وزير الاستثمار يجادل .. ‬ويؤكد أن الصعود بسبب الأداء الاقتصادي الجيد.
* فقهاء القانون الدستوري وبالإجماع:‬ الشعب مصدر السلطات والشرعية وصاحب السيادة.
* الحكومة تلفظ أنفاسها الأخيرة
غاب عنه وزيرا الدفاع والداخلية والوزراء المستقيلون.
 



  صحافة عربية: 24 ساعة تحدد مستقبل مصر 





 القاهرة - أخبار مصر - الثلاثاء 7 يوليو 
* 24 ساعة تحدد مستقبل مصر.
* توكل كرمان تدعو إلى ثورة جديدة في اليمن.
* مساعد مرسي: إجراء انتخابات رئاسية مبكرة سيدمِّر ديمقراطيتنا.



 القبس الكويتية 

* توكل كرمان تدعو إلى ثورة جديدة في اليمن.
* "الخليجي" يدعو مجلس الأمن لمنع "مجزرة" حمص.
* البحرين: إخلاء سبيل ضابطي شرطة متهمين بالتعذيب.
* طهران تكشف عن أول نموذج متحرك لـ"إيران 140".
* تونس: فوضى في جلسة مناقشة الدستور.
* العراق: مقتل 20 شخصاً بهجمات مختلفة.
* فلسطين تنفي تقديم كيري اقتراحاً جديداً لاستئناف المفاوضات.
* نوري المالكي يناقش مشاريع نفطية في روسيا.



 الإمارات اليوم 

* مساعد مرسي: إجراء انتخابات رئاسية مبكرة سيدمِّر ديمقراطيتنا.
* "دول التعاون" تدعو مجلس الأمن إلى فك الحصار عن حمص.
* اتهام تركيا والعراق والأردن بمنع دخول لاجئين.
* عباس يتسلّم اقتراحاً صاغه نتنياهو وكيري لاستئناف المفاوضات.
* وزيرة فرنسية لقيطة من كوريا الجنوبية.
* ضابط أردني يلتحق بـ"جبهة النصرة".
* تونس يجب ألا تفشل.
* انضمام فلسطين إلى "الجزاء الدولية" ضرورة.



 الشرق الأوسط 

* 24 ساعة تحدد مستقبل مصر.
* مستشار الرئيس السابق: الجيش أمهل مرسي "فرصة أخيرة" لتنفيذ مطالب الشعب بنفسه.. لا أتوقع أن ينتهزها.
* "حزب الكنبة" بمصر يخرج عن صمته ويغير المعادلة.
* السعودية تناشد المجتمع الدولي التحرك السريع لتقديم الحماية للشعب السوري.
* الأمم المتحدة: أكثر من 2500 قتيل وجريح في العراق خلال يونيو.
* أحمد الأسعد: مقتنع بأن مسلحي حزب الله هم الذين قتلوا هاشم سلمان.
* سنودن طلب اللجوء السياسي في روسيا.
* كيري يسعى إلى توحيد مواقف اليابان وكوريا الجنوبية في مواجهة بيونغ يانغ


  
الجارديان: أهداف سويف: مصر تشهد الآن المرحلة الثالثة من الثورة
نشرت الصحيفة مقالا للكاتبة والروائية أهداف سويف، قالت فيه تحت عنوان "فى مصر، اعتقدنا أن الديمقراطية كافية، هى ليست كذلك"، إن محمد مرسى نكث بعهوده للشعب المصرى، ويجب أن يرحل ويجب أن تستمر الثورة، معتبرة أن ما يجرى الآن من احتجاجات واسعة هى المرحلة الثالثة للثورة بعد أن أنهت المرحلتين الأولتين حكم مبارك ومن بعده المجلس العسكرى.

وأضافت الكاتبة قائلة "إن جماعة الإخوان المسلمين تقول إن المصريين عندما انتخبوا مرسى، أبرموا عقدا لا يجوز إنهائه لمدة أربع سنوات"، بينما يقول المتظاهرون الذين يطالبون باستقالته وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة أنه تم انتخابه على أساس التزام بأهداف الثورة، ووعود قطعها على نفسه، لكنه نكث بها جميعا، ومن ثم فإن مرسى أنهى عقده مع الناخبين.

وبعض هذه الوعود له علاقة بالتعددية، وما قاله الفريق أول عبد الفتاح السيسى فى بيانه أمس يشير إلى أن مرسى يجب أن يشكل حكومة مع الأحزاب غير الإسلامية، إلا أن مرسى تجنب هذه الخطوة عدة مرات، ومن الصعب إيجاد من يمكن أن يدخل فى ائتلاف معه الآن، وتتساءل سويف:هل هذا انقلاب؟ وتجيب لو كان كذلك، فإنه انقلاب على مضض، وبيان السيسى واضح؛ الجيش لا يريد الحكم، إلا أن يتودد إلى الشعب، وقام بالثناء على تمكينه الذاتى.

وترى سويف أن هناك فروقا بين ثورة يناير والاحتجاجات الحالية، ففى المرحلة الأولى للثورة، كان الحزب الوطنى هو العدو المعلن والمعروف وكذلك كانت مؤسسة الأمن، وكان الجيش كيانا مجهولا سمحنا لأنفسنا بالاعتقاد أنه يحمى البلد خلال عملية التحول، وكانت الثورة ضد الفساد والوحشية مثلما كانت لأجل الخبز والحرية والعدالة الاجتماعية.

وعلمتنا الأشهر التسعة والعشرين منذ يناير 2011 الكثير- كما تقول سويف- مدى تجويف مؤسساتنا، وأن القضاء ملتوٍ إلى حد كبير وحزبى، على حد قولها، وأن الجيش أدى التحية العسكرية للشهداء، لكنه تفانى لتحقيق مصالحه وليس مصلحة الشعب. وتعلمنا الدرس بطريقة صعبة مع فقدان شباب لأصدقائهم وأعينهم وأطرافهم، وكانت هذه المرحلة الثانية من الثورة.

وتذكر سويف بما كتبته فى يونيو 2012، عندما أسفرت الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية عن ضرورة الاختيار بين مرشح إخوانى، أو آخر من النظام السابق، بأن الثورة ستستمر لأنه لا النظام القديم ولا الاتجاه الإسلامى فى شكله الحالى سيلبى شعار الثورة.. عيش حرية عدالة اجتماعية، وأيا منهم لن يقدر التضحيات التى قام بها 1200 شاب قتلهم النظام.

وترى سويف أن المرحلة الثالثة من الثورة، والتى تقصد بها الاحتجاجات الراهنة تواجه خطر تحييدها من جانب "أعدائنا"، وهم أنصار الحزب الوطنى وبقاياه والمؤسسة الأمنية، حيث وجد الثوار أنفسهم مشاركين يوم الأحد مع الرئيس السابق لجهاز أمن الدولة، فى مسيرة بزى رجال الشرطة.

وتخلص سويف فى النهاية إلى القول بأن حركة تمرد دفعت بالأزمة التى تشهدها مصر إلى هذه النقطة الحرجة، فالقائمون عليها لم يعرفوا أبدا أنها ستكبر بهذا الشكل، لكن داعبوا شيئا حقيقيا وقويا، شيئا جلب الملايين فى الشوارع، مرسى يختار أن يقاتل بأنصاره، وحتى يوم الأحد الماضى، لو كان عين رئيسا للحكومة من خارج الإخوان، لربما منحه الشعب فرصة ثانية، وكان بإمكان الجماعة أن تحتفظ بمقعد على الطاولة لآن، لكن الآن هناك رسم جرافيتى على جدار القصر الرئاسى يقول: "توابيت شهدائنا ألغت شرعية صندوقك الانتخابى".


إندبندنت: الكاتب البريطانى روبرت فيسك يستبعد دعوة الجيش لانتخابات رئاسية مبكرة
تحدث الكاتب البريطانى الكبير روبرت فيسك، فى مقاله اليوم بصحيفة "الإندبندنت" البريطانية عن التطورات التى تشهدها مصر فى الوقت الراهن، وتساءل فى البداية: هل يستطيع الإسلاميون إدارة دولة؟ ويقول: كانت مصر الاختبار الحقيقى الأول، وبالأمس طالبهم الجيش بإثبات صحة مزاعمهم بقدرتهم فى حكم البلاد.

ويضيف الكاتب قائلا: إن إخبار رئيس منتخب ديمقراطيا، لاسيما لو كان من الإخوان المسلمين، أن أمامه مهلة 48 ساعة للتعامل مع معارضيه، يعنى أن الرئيس مرسى لم يعد الرجل الذى كان من قبل، فالإسلاميين كما يقول الجيش قد فشلوا، ويجب أن يحل خلافاته مع المعارضة، وإلا فإن الجيش سيضع خارطة طريق، وقد أيد المتظاهرون فى التحرير هذا، بالطبع بعدما وصف الجيش احتجاجاتهم بأنها مجيدة، لكن من الأفضل أن يفكروا فيما يعنيه هذا، وذكر فيسك بتجربة الجزائر عندما أيد العلمانيون جيشهم عام 1992 بعدما ألغى نتائج الجولة الثانية من الانتخابات التى فاز الإسلاميون فى جولتها الأولى، وقال الجيش الجزائرى حينها "إن الأمن القومى للبلاد فى خطر، وهى نفس الكلمات التى استخدمها قادة الجيش المصرى أمس، وأعقب ذلك فى الجزائر حرب أهلية راح ضحيتها 250 ألف شخص".

ويستبعد فيسك أن يجرى الجيش انتخابات رئاسية مبكرة، ويقول إنه لا يوجد جنرال يطيح برئيس من أجل أن يواجه آخر، ويعتقد الكاتب أن تدخل الجيش قد يكون أشبه بحكم المجلس العسكرى بعد مبارك.

وأشار فيسك إلى أن آخر مرة استولى فيها الجيش على السلطة من الرجل الذى أذل شعبه وبلاده، هو الملك فاروق، جاء جمال عبد الناصر إلى السلطة، ونعرف ما حدث بعدها، لكن هل يجب أن تصبح هذه الآن معركة بين الإسلاميين والضباط.

وقال فيسك، إنه للأسف أهدرت الحكومة المصرية وقتا فى محاولة فرض دستور يروق للإخوان المسلمين ودعمت قوانين توقف نشاط جماعات حقوق الإنسان وجمعيات المجتمع المدنى الأجنبية، كما أن نسبة 51 % من الأصوات التى حصل عليها فى الانتخابات لم تؤهله ليصبح "رئيسا لكل المصريين".

وختم فيسك مقاله قائلا "إن مطالب ثورة 25 يناير "العيش الحرية الكرامة الإنسانية والعدالة الاجتماعية" لم تتحقق بعد، فهل يستطيع الجيش أن ينجح فى تحقيق المطالب أكثر من مرسى، فقط بوصف المظاهرات بأنها مجيدة".


الفايننشيال تايمز: أوباما أراد تذكير مرسى أن الديمقراطية هى الاستجابة لأصوات جميع المصريين
قالت صحيفة الفايننشيال تايمز، إن الأزمة السياسية فى مصر باتت أكثر عمقا، اليوم الثلاثاء، مع رفض الرئاسة تحذير الجيش بالتدخل ما لم يتم الرضوخ لمطالب الشعب المصرى.

وأشارت الصحيفة إلى أن وزير الدفاع عبد الفتاح السيسى، لم يتدخل وحده، فالرئيس الأمريكى باراك أوباما أجرى اتصالا هاتفيا بنظيره المصرى يطالبه بالاستجابة لمطالب المتظاهرين.

وقالت الصحيفة، إن بيان أوباما ذكر الرئيس مرسى بأن الديمقراطية هى ضمان سماح أصوات جميع المصريين، وتمثيلهم من قبل حكومتهم.

وأشارت الصحيفة إلى موقف حزب النور، قائلة إنه على الرغم من أن الرئيس مرسى يحظى بدعم مجموعة صغيرة من القوى الإسلامية، فإن حزب النور السلفى يبدو أنه تخلى عنه، وقد دعا الرئيس لتحديد ميعاد لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وتعيين حكومة تكنوقراط محايدة.

هذا بينما يقول المراقبون "إن حزب النور يحاول وضع نفسه كبديل محتمل لجماعة الإخوان المسلمين، مع انهيار شعبيتهم".




تم النشر بقلم :ليالي مصريه03/07/13, 02:58 am    

تعليقات القراء



توقيع : ليالي مصريه




 
    H A M S S A








الإشارات المرجعية



الــرد الســـريـع

رفع الصور رفع فيديو أغانى فوتوشوب ترجمة رموز الكتابة ردود جاهزة صندوق متطور



مواضيع ذات صلة



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة