-

الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

تم النشر بقلم :semsema:18/10/11, 06:47 pm - -

 المشاركة رقم: #1
مصراوي مفيش منه
تواصل معى
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.alrahma.tv/
بيانات اضافيه [+]
 الجنس : انثى
 عدد الرسائل : 197
 الموقع : http://www.alrahma.tv/
 نقاط : 9584
 تاريخ التسجيل : 05/04/2008
 رأيك في العضو/هـ : 3
لوني المفضل : Tomato
عــالـــم الأبــــــراج
عالم الأبراج
المجيب د. محمد بن عبدالله الخضيري
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
التاريخ 27/2/1425هـ


*الـسؤال*


أريد أن أستفسر عمن يهتم بتاريخ ميلاد الآخرين، بحجة أنه بذلك يعرف بعضاً من جوانب شخصية الآخرين لانتمائهم للبرج الفلاني،كأن يقول: إن من كان من برج (الأسد) فهو يمتاز بشخصية قيادية!، ويقول: إن شخصية برج (الدلو) تتعلق بـ (الجوزاء)، و تكون علاقتهم قوية، وغيرها من التحليلات. كيف يمكنني أن أرد على هؤلاء بالدليل من القرآن والسنة؟ أرجو مساعدتي لأن الظاهرة واسعة الانتشار، ويقول من يعتقد بهذا الشيء أنه لا يؤمن بالأبراج من ناحية الحظوظ والغيبيات! ولكن يؤمن بأنه كل من ينتمون لبرج معين يشتركون في صفاتهم الشخصية! و أمر آخر بدأ يتفشى بحجة أنها فراسة، سمعت عن امرأة أنها ما إن تنظر إلى صورة شخص حتى تعطى تفاصيل عن شخصيته على الرغم من أنها لا تعرفه، وأنها شاهدت صورة لعروسين في حفلة زفافهما فقالت عن شخصيتهما ومدى قوة علاقتهما ستكون و غيرها من الأمور التي جعلت إحدى قريبات الزوجين تقول بتعجب: لقد ذكرت تفاصيل و كأنها عاشت معهما...! أرجو إفادتنا ...هل هذه المرأة لديها فراسة كما شاع بين الناس...أم هي دجالة؟ -جزاكم الله خيراً-.




*الجـواب*


الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
من الأمور المقررة في عقيدة الإسلام أن الخلق والإيجاد والتدبير، وعلم الغيب مما يختص به الرب –تعالى- لا يجوز منازعته في ذلك، ولا أن يضاف ذلك إلى شيء من الخلق وبالتالي فإن الأبراج والأنواء، وكذا الأعوام والأيام هي ذوات مخلوقة مربوبة، وهي ظروف وأزمنة وأفلاك خلقها الله –تعالى- وأوجدها لحكم عظيمة، ولم يجعل إليها شيئاً من التأثير على الخلق بذواتهم أو صفاتهم، ومن حكم خلق النجوم، وهي أكثر ما يتعلق بها هؤلاء وغيرهم:
1- أنها الزينة للسماء
2- رجوماً للشياطين
3- علامات للمسافرين
قال –تعالى-: "وعلامات وبالنجم هم يهتدون"[النحل:16]
وقال –تعالى-: "ولقد زينا السماء الدنيا بمصابيح وجعلناها رجوماً للشياطين" [الملك:5]
وكون الإنسان يولد في نجم معين أو برج معين، لا علاقة لشقاوته أو سعادته بها، وبالتالي فمن اعتقد أن هذه الأبراج تؤثر بذاتها على الناس فذلك نوع من الشرك الأكبر وهو شرك في الربوبية؛ لأنه أضاف الخلق والتأثير إليها.
ومن لم يعتقد ذلك ولكنه يخبر عن أحوال الناس، وماذا سيحصل لهم بناء على أبراجهم فهذا من التكهن وادعاء علم الغيب، وعلم الغيب اختص به الرب –تعالى-
قال تعالى: "قل لا يعلم من في السماوات والأرض الغيب إلا الله" [النمل:65]
وقال -صلى الله عليه وسلم -: "خمس لا يعلمهن إلا الله، وقرأ: "إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام وما تدري نفس ماذا تكسب غداً وما تدري نفس بأي أرض تموت إن الله عليم خبير" [لقمان:34].
الحديث رواه البخاري (50) ومسلم (9) من حديث أبي هريرة – رضي الله عنه -.
أما دعوى أن الذين يولدون في برج معين فيكون بينهم قاسم مشترك من الصفات، فهذا مع كونه جرأة على الغيب، وربطاً للصفات بالأبراج، فهو أيضاً يكذبه الواقع، حيث ترى أشخاصاً ولدوا في يوم واحد، بل؛ ونجدهم أحياناً توأمين، ويكون بينهم من الاختلاف في صفاتهم وأخلاقهم الشيء الكثير، وعلى كل حال فالواجب الإعراض عن هذا المسلك، وعدم تصديق أدعيائه أو الاستماع إليهم، أو قراءة ما ينشرون، فكثير منهم جعل ذلك باباً لأكل أموال الناس بالباطل، والضحك على البسطاء والسذج من الناس.
أما فيما يتعلق بحال تلك المرأة فإن الفراسة حق، وتثبت في كثير من الأحوال لأهل الإيمان والصلاح، ولكن لم يجعلوها مهنة أو عادة يتعرضون بها للناس فيميزون صفاتهم، ويقارنون بين بعضهم البعض، ولا يبعد عمن يمتهن هذه المهنة الدجل والشعوذة. والله أعلم.


وثبتنا الله وإياك على القول الثابت في الدنيا والأخرة



ماهو حكم من يقرأ الابراج ولا يؤمن بها ?
المجيب : د. عادل مبارك المطيرات


*الـسؤال*


لدى شقيقتى تشاهد برنامج الابراج الذى يعرض فى التلفاز وعندما ناقشتها فى هذا الامر وانه لا يجوز قالت بأنها لا تؤمن بها ولكنها من باب التسلية فقط ، وقالت انها تعلم بان علم الغيب عند الله ولكنها فقط تحب ان تعرف الحديث عن شخصية الانسان وميوله من خلال برجه اما ما يتعلق بالغيب فهى لا تؤمن به .
ارجوك شيخى الجليل ان تقدم لها النصح والرأى السديد لانها تقول بأنها سألت واحدة متدينة ( داعية )وقالت لها يجوز لك .


*الجـواب*


لايجوز قراءة أو سماع أو مشاهدة ما يسمى بالأبراج ، وهي من الشعوذة المحرمة حتى لمن يتسلى بها ، لأنها من علم الغيب الذي لا يعلمه إلى الله ، وقد قال سبحانه : ( قُل لَّا يَعْلَمُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ (65) وقد حذر النبي صلى الله عليه وسلم من إتيان السحرة والكهان والمشعوذين الذين يدعون علم الغيب بقوله :( مَنْ اَتَى كَاهِنًا ‏ فَصَدَّقَهُ بِمَا يَقُولُ اَوْ اَتَى امْرَاَةً ‏ فِي دُبُرِهَا فَقَدْ بَرِئَ مِمَّا اَنْزَلَ اللَّهُ عَلَى مُحَمَّدٍ ‏) رواه أبو داود ‏.‏
وفي رواية أحمد : ( مَنْ اَتَى عَرَّافًا فَسأله عن شيء لَمْ تُقْبَلْ لَهُ صَلَاةٌ اَرْبَعِينَ يَوْمًا‏ ) 0 وهذا لمن سأل دون تصديق ( ويمكن أن نسميه فضول أو تسلية ) فمن شاهد أو قرأ هذه الأبراج فهو داخل ضمن هذه الأحاديث سواء صدقها او كان من باب الفضول وحب الاستطلاع 0 وفق الله الجميع لما يحب ويرضى 0 والله اعلم 0


وثبتنا الله وإياك على القول الثابت في الدنيا والأخرة



ما حكم قراءة الأبراج الصينية والقمرية?

المستشار : عبد المجيد بن راشد بن سعد العبود


*الـسؤال*


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد..
ما حكم قراءة الأبراج (القمرية والصينية) إذا كانت لا تتناول الحظ وقراءة الطالع، وليس فيها تنبؤ بالغيب، حسب تسلسل الشهور وبشكل عشوائي تخميني، وإنما يتناول كل برج منها بعض السمات التي تميز شخصية كل مولود ولد في هذا البرج؛ حيث لاحظت عند قراءتها وجود أكثر هذه السمات موجودة في شخصيتي حقيقة، ووالله إني لست أبالغ في كلامي هذا،حتى إني قد جربتها على بعض المقربين من حولي، ليتبين لي صحتها من عدمها، فذكروا لي بأنها تكاد تتفق مع شخصياتهم في الغالب
فمثلا: برج الجدي: مواليد هذا البرج من أكثرهم ثباتا وجدية, تمتاز شخصية الجدي بالاستقلالية والصلابة.
برج الحوت: ذو طبيعة رقيقة،صبورة، وطيبة. لديه الكثير من الخصال الحميدة، كما أنه ودود،حنون.
برج العذراء: شديدو الذكاء، يمتازون بالدقة والحكمة والصبر، يمتازون باللطف والرقة.
أرجو إفادتنا في حكم قراءتها للتسلية والمتعة، جزاكم الله خير الجزاء ونفع بكم الإسلام والمسلمين..


*الجـواب*


لا يجوز قراءة مثل هذه الأبراج حتى لو كان ذلك لمجرد التسلية، لأن من يقرأ هذه الأبراج ربما يتأثر بها ويظن صحة ما يذكره المنجمون الداجلون فيها، فهم يقولون إن هذه الأبراج لها تأثير على صفات المواليد وأحوالهم وأخلاقهم ومستقبلهم، ولا شك أن هذا القول باطل في الإسلام، ومما وردت الأدلة ببطلانه والتحذير منه أو التصديق بذلك.
فكل برج أو نجم يولد فيه الطويل والقصير والطيب والخبيث والغني والفقير، ومن يتصف بالحلم والصبر ومن لا يتصف بذلك وهكذا، ولا يعني إصابة هؤلاء المنجمين أحياناً أو مصادفة أنهم صادقون أو أن ما يذكرونه في هذه الأبراج صحيح، فقول المنجمين هذا هو من ادعاء علم الغيب، وادعاء علم الغيب منازعه لله سبحانه وتعالى في قوله: \"قل لا يعلم من في السموات والأرض الغيب إلا الله\".
والتعلق بهذه الأبراج أو التصديق بها من الشرك لما فيها من التعلق بغير الله سبحانه وتعالى.
قال صلى الله عليه وسلم: \"من اقتبس شعبة من النجوم فقد اقتبس شعبة من السحر زاد ما زاد\" (رواه أبوداود بسند صحيح).
فيجب على المسلم والمسلمة أن يحذر من ذلك وأن يعتمد على الله وحده ويتوكل عليه في الأمور كلها مع أخذه بالأسباب الشرعية والحسية المباحة. والله اعلم
وثبتنا الله وإياك على القول الثابت في الدنيا والأخرة
دمتم في سعادة من الله .
ََ



تم النشر بقلم :semsema18/10/11, 06:47 pm    

تعليقات القراء



الموضوع الأصلي : عــالـــم الأبــــــراج // المصدر : منتديات ليالى مصرية // الكاتب: semsema
توقيع : semsema






الإشارات المرجعية



الــرد الســـريـع

رفع الصور رفع فيديو أغانى فوتوشوب ترجمة رموز الكتابة ردود جاهزة صندوق متطور



مواضيع ذات صلة



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة