ََبريطانيا تفرض ضريبة على "الأموات"

َ


َ


َ
َََََ
تواجه الأسر البريطانية المفجوعة عقبة جديدة قبل أن تتمكن من دفن أحبائها،
بعد فرض السلطات البريطانية ضريبة على الأموات. وقالت صحيفة "ديلي
اكسبريس" اليوم الاثنين إن "ضريبة الموت" تملي على كل عائلة بريطانية ثكلى
دفع 170 جنيهاً إسترلينيا قبل دفن فقيدها،


[/size]َ
َ
َ
َ
ََََ
َََ
وفي إطار خطوة من شأنها أن تكلّف البريطانيين 83 مليون جنيه إسترليني في
العام. وأضافت أن "ضريبة الموت" يمكن أن تُطبّق على نحو 490 ألف حالة وفاة
كل عام، ما سيؤثر على أكثر من 1000 أسرة بريطانية في اليوم. وقالت
الصحيفة إن الحكومة البريطانية اقترحت مناقشة "ضريبة الموت" في البرلمان
هذا الأسبوع في إطار خطة تهدف إلى تحسين نوعية ودقة إحصاءات الوفيات
والشهادات الطبية لحالات الوفاة غير الصادرة عن الطبيب الشرعي، لكنها
ستؤثر على العائلات البريطانية ذات الدخل المحدود.
َ


َ
وأضافت أن الحكومة ستعيّن 1000 مدقق طبي براتب يصل إلى 81 ألف جنيه
إسترليني في العام لكل واحد منهم، لضمان قيام الأطباء بملء النماذج بشكل
صحيح وتحديد أسباب الوفيات بدقة. وأشارت الصحيفة إلى أن من غير الواضح كيف
ستقوم السلطات البريطانية بجمع عوائد "ضريبة الموت" من العائلات المفجوعة
التي ترفض دفعها.
َ

ََ


[/size]
َ
َ
َ
َ