-

الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

اخر المواضيع

جديدأكبر شيخ لجلب الحبيب وزواج البائر العانس الشيخ الروحاني عبد الملك ابوزايداليوم في 02:21 pm من طرفاسامة سميرجديدPro retail الافضل لادارة الشركات التجاريةاليوم في 11:33 am من طرفmarketing@dvit.meجديدبرنامج مشاهدة الارض وإستكشاف المناظر الطبيعية EarthView 5.7.2اليوم في 12:54 am من طرفنبض العيونجديداحدث اصدار متصفح موزيلا فايرفوكس عربى و انجليزى Mozilla Firefox 55.0.1أمس في 11:39 pm من طرفنبض العيونجديدحصريا أقوى اجهزة وأشتركاتIPTV و بأسعار خيالية (Icone)أمس في 08:00 pm من طرفاسامة سميرجديدبرمجة مواقع ومتابعة مشاريع الطلابأمس في 02:18 pm من طرفاسامة سميرجديدبرنامج كودك لتشغيل صيغ الفيديو والصوت Advanced Codecs 8.0.2أمس في 01:57 am من طرفنبض العيونجديداحدث اصدار برنامج تحويل صيغ الفيديو Freemake Video Converter 4.1.10.4أمس في 01:32 am من طرفنبض العيونجديدشقق فندقية للبيع في دبي عالية الجودة والخدمات بالأقساط مع إمكانية دفع الكاش14/08/17, 01:29 pm من طرفاسامة سميرجديدبرنامج الحماية من البرمجيات الخبيثة والضارة GridinSoft Anti-Malware 3.1.914/08/17, 03:18 am من طرفنبض العيون


تم النشر بقلم :احمد الخطيب:22/03/14, 08:21 pm - -

 المشاركة رقم: #1
avatar
مصراوي مفيش منه
تواصل معى
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkoran.d1g.com
بيانات اضافيه [+]
 الجنس : ذكر
 عدد الرسائل : 102
 العمر : 20
 الموقع : مصر /دمنهور
 المزاج : رايق
 نقاط : 4031
 تاريخ التسجيل : 21/03/2014
 رأيك في العضو/هـ : 0
لوني المفضل : Tomato
ايوب عليه السلام
ضربت الأمثال فى صبر هذا النبى العظيم، فكلما ابتلى إنسانا ابتلاء عظيما أوصوه بأن يصبر كصبر أيوب عليه السلام.. وقد أثنى الله تبارك وتعالى على عبده أيوب في محكم كتابه "إِنَّا وَجَدْنَاهُ صَابِرًا نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ".. وقد كان أيوب دائم العودة إلى الله بالذكر والشكر والصبر. وكان صبره سبب نجاته وسر ثناء الله عليه. والقرآن يسكت عن نوع مرضه فلا يحدده.. وقد نسجت الأساطير عديدا من الحكايات حول مرضه..

فكان أيوب عليه السلام ذا مال وولد كثير، ففقد ماله وولده، وابتلى في جسده، فلبث في بلائه ثلاث عشرة سنة, فرفضه القريب والبعيد إلا زوجته ورجلين من إخوانه، حتى أن زوجته باعت لبعض بنات الأشراف إحدى ضفيرتيها بطعام طيب كثير، فأتت به أيوب، فقال: من أين لك هذا؟ وأنكر ذلك ،وقالت: خدمت به أناساً، فلما كان الغد لم تجد أحداً، فباعت الضفيرة الأخرى بطعام فأتته به فأنكره أيضاً، وحلف لا يأكله حتى تخبره من أين لها هذا الطعام؟ فكشفت عن رأسها خمارها، فلما رأى رأسها محلوقاً حزن، وقال في دعائه: "رب إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين".

وهذا الدعاء قد يكون القصد منه شكوى أيوب -عليه السلام- لربه جرأة الشيطان عليه وتصوره أنه يستطيع أن يغويه، ولا يعتقد أيوب أن ما به من مرض قد جاء بسبب الشيطان،وهذا هو الفهم الذي يليق بعصمة الأنبياء وكمالهم،وذكر المفسرون أن عمر أيوب كانت ثلاثا وتسعين سنة فعلى هذا فيكون قد عاش بعد أن عوفي عشر سنين.




تم النشر بقلم :احمد الخطيب22/03/14, 08:21 pm    

تعليقات القراء



الموضوع الأصلي : ايوب عليه السلام // المصدر : منتديات ليالى مصرية // الكاتب: احمد الخطيب
توقيع : احمد الخطيب






الإشارات المرجعية



الــرد الســـريـع

رفع الصور رفع فيديو أغانى فوتوشوب ترجمة رموز الكتابة ردود جاهزة صندوق متطور



مواضيع ذات صلة



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة