-

جديد اليوم على ليالي مصرية

الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

تم النشر بقلم :ليالي مصريه:03/02/14, 03:27 pm - -

 المشاركة رقم: #1
الاداره
تواصل معى
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بيانات اضافيه [+]
 الجنس : انثى
 عدد الرسائل : 12641
 الموقع : لــــــيالي مصرية
 المزاج : ميه /100
 نقاط : 35056
 تاريخ التسجيل : 08/10/2011
 رأيك في العضو/هـ : 11
لوني المفضل : Tomato
الصحافة العربية والعالمية وابرز عناوين صحافة القاهرة الصادرة بتاريخ 3/2/2014
 

  "صحافة القاهرة": "السيسى" يعلن رسميًا ترشحه للرئاسة 16 فبراير.. مقطع صوتى مؤثر للطيارين أثناء نطق الشهادتين يقلب كفة المعركة ضد الإرهاب.. 30 مليار جنيه لدعم العدالة الاجتماعية 

 
 



كتب سمير حسنى وأيمن رمضان وعبد الوهاب الجندى وأحمد عبد الرحمن



الرئيس عدلى منصور: دستور مصر الجديد أنهى أسطورة "الرئيس الفرعون".. "موقعة الجمل" 3 سنوات والجانى مجهول.. شرطة خاصة للجامعات.. ‬و٢٢ ‬فبراير بدء الفصل الدراسى الثانى.. كان هذا أبرز ما تناولته صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم، الاثنين..



كشفت مصادر مطلعة أن المشير عبد الفتاح السيسى قرر بعد مشاورات مكثفة، الترشح وخوض الانتخابات الرئاسية بشكل نهائى، والإعلان عن ذلك قبل 16 فبراير الجارى، وأوضحت المصادر أنه تم الاتفاق على أن يعلن السيسى ترشحه يوم 16 فبراير، إلا أنه تراجع وترك التوقيت مفتوحا، بحيث يعلن خلال الفترة ما بين الأول من الشهر الجارى وحتى 16 فبراير، وأوضحت المصادر أن السيسى أكد على أنه لا عودة للأنظمة السابقة.

فى الوقت الذى تعلن فيه جماعات الغدر الإرهابية، مسئوليتها عن كل حادثة تستهدف رجال القوات المسلحة والشرطة، زاعمة أن ما تفعله هو فى سبيل الله، يأتى بث مقطع صوتى لضباط الطائرة الحربية المصرية التى سقطت فى سيناء بعد استهداف العناصر الإرهابية لها بصاروخ "سام 7"، وهم ينطقون الشهادتين، ليبث روح التحدى لاقتلاع كل هذه الجذور الخبيثة، المقطع الصوتى لضباط الطائرة الحربية، وقد تم تدمير طائرتهم، يثبت الفارق بين الطائفتين، طائفة تقتل وتغتال وترهب باسم الدين، دون أى إثبات عملى وهى طائفة إلى التهلكة لا محالة فى الدنيا وفى الآخرة؛ وطائفة أخرى تؤمن بالله حق الإيمان، وتربت ودرست وترعرعت فى مدرسة الإسلام السمح، وتعرف أن الذود عن العرض والأرض والمال إنما هو أساس الجهاد ومبلغ غايته ومنتهاه.

◄ "الداخلية" تواجه الإرهاب بالقيادات الجديدة وبمصفحات حماية الوزراء والحراسات الخاصة
◄ وزير التربية والتعليم يعيد تشكيل مجلس إدارة المدارس الإخوانية
◄ جولات إخوانية للتحريض ضد مصر فى أوروبا وأفريقيا قبل الانتخابات الرئاسية
◄ إعلان التغييرات الوزارية بعد عودة الببلاوى من السعودية
◄ الإرهاب ينهار والإرهابيون يتساقطون.. المتهم فى الهجوم على كنيسة 6 أكتوبر يعترف: تدربت فى سيناء على يد "الظواهرى"



أكد الرئيس عدلى منصور أن دستور مصر الجديد وضع حدا لأسطورة الرئيس الفرعون، وأوضح أن رئيس مصر القادم سوف يبقى على رأس السلطة التنفيذية بصلاحيات لازمة لإدارة شئون البلاد، فى حين يملك المجلس النيابى المنتخب الصلاحيات المناسبة، بما فى ذلك إمكان عزل الرئيس وفقا للحالات المحددة التى نص عليها الدستور، ووصف الرئيس الطريق إلى رئاسة مصر فى هذه المرحلة بأنه مملوء بالتحديات، ويتطلب عزما وتصميما وإيمانا بإرادة الشعب المصرى العظيم، وفى حوار شامل مع الأهرام، قال الرئيس عدلى منصور إن الرئيس الجديد للبلاد يجب أن يحظى بتأييد شعبى قوى، يتيح له اتخاذ ما يلزم من قرارات قد تبدو صعبة لتنمية مصر فى مختلف المجالات. ولكنه طالب الشعب المصرى بضرورة العمل بكد وتفان خلال المرحلة المقبلة حتى يتمكن من تحقيق تطلعاته. وأشار إلى أن إتقان العمل واجب وطنى، بقدر ما هو التزام دينى يحض عليه الإسلام الحنيف، ووصف منصور المشير عبدالفتاح السيسى بأنه رجل يحظى برصيد هائل من الحب والتقدير لدى الشعب المصرى، فقد أسهم بصورة جوهرية فى ثورة 30 يونيو، وغامر بحياته وصحح مسار 25 يناير وواجه العالم حفاظا على وطنه.

وقال الرئيس إن تضحيات شهداء ثورة يناير لن تضيع هباء، مؤكدا أنها تفرض مسئوليات جساما على الجميع، ووصف ثورة 30 يونيو بأنها تصحيح لمسار ثورة يناير ومد ثورى لها، وأوضح أن 30 يونيو كانت ضرورية لمواجهة المتاجرين باسم الدين الذين سعوا لاختطاف ثورة يناير والاستيلاء على مكتسباتها، وذلك فى إشارة إلى جماعة الإخوان.

مرت 3 سنوات على موقعة الجمل، التى كانت علامة فارقة فى ثورة 25 يناير، عندما اقتحم مجهولون ميدان التحرير بالخيول والجمال والبغال، غداة خطاب الرئيس الأسبق حسنى مبارك الذى داعب فيه مشاعر المصريين، ليتحول هذا اليوم- الثانى من فبراير- والميدان إلى ذكرى أليمة بعد أن أفضت تلك الموقعة الشهيرة إلى مقتل الكثيرين من شباب التحرير، ولتزداد المأساة فى الذكرى الثالثة للموقعة، حيث لم يتم الكشف عن المدبر والمنفذ الحقيقى للموقعة اللعينة، مع تضارب الأقوال فيها بعد براءة مبارك وجميع المتهمين من قيادات الحزب الوطنى المنحل.

◄ تدخل تركى سافر لدعم سد النهضة الأثيوبى
◄ الإمارات تستدعى سفير قطر احتجاجا على تطاول القرضاوى
◄ قراران جمهوريان بتعديل قانون القضاء العسكرى
◄ ضبط أدوية مجهولة المصدر يروجها صيدلى شهير
◄ دار الإفتاء وعلماء الأزهر: فتوى «تطليق الزوجة بسبب الخلاف السياسى» باطلة



وافق ‬المجلس الأعلى للجامعات على بروتوكول التعاون بين وزارتى ‬التعليم العالى والداخلية والمجلس الأعلى للجامعات لتأمين الجامعات الحكومية وحمايتها من الشغب والحفاظ على استمرار العملية التعليمية. ‬ينص البرتوكول الذى يتم توقيعه خلال أيام على إنشاء إدارة لشرطة الجامعات تكون مهمتها تأمين الجامعات الحكومية من خلال التواجد الدائم لعناصر وزارة الداخلية خارج أسوار الحرم الجامعى، ‬وكذلك الكليات خارج الحرم، ‬وتأمين الحرم الجامعى من أى تعد خارجى، ‬أو محاولات سرقة مع الاستعداد للتدخل السريع فى حالة امتداد أعمال الشغب والاعتداءات داخل الحرم وذلك بناء على طلب رئيس الجامعة أو من يحل محله مع اتخاذ الإجراءات القانونية ضد المعتدين، ‬وكذلك توفير التدريب لأفراد الأمن الإدارى فى الجامعات. ‬ووافق المجلس ‬فى ‬اجتماعه أمس برئاسة د.حسام عيسى نائب رئيس الوزراء ووزير التعليم العالى ‬على بدء الفصل الدراسى الثانى بالجامعات ‬يوم ‬22 ‬فبراير الجارى، وذلك لإتاحة الفرصة أمام الجامعات الحكومية لصيانة المنشآت والمعامل والورش والمدن الجامعية قبل استئناف الدراسة، ‬وكذلك قيام ‬الجامعات بتنفيذ خطتها لتأمين العملية التعليمية. ‬وأكد المجلس أن دور الداخلية وفقا للبرتوكول الذى سيتم توقيعه سينحصر فى التأمين من الخارج مع الاستعداد للتدخل الفورى والسريع لعناصر وزارة الداخلية فى حال تعرض الجامعات لأى حالات شغب أو اعتداءات من أى عناصر خارجية، ‬أو لوجود حالات تمثل خطورة على الطلاب والعاملين وأعضاء هيئة التدريس. وقد استمع المجلس أمس الى مطالب رؤساء الجامعات المتمثلة فى ‬توفير التمويل اللازم لدعم منظومة الأمن الإدارى واستكمال إنشاء البوابات الالكترونية وتركيب كاميرات المراقبة. ‬على أن يتم مخاطبة وزارة المالية لتوفير الدرجات والتمويل ‬اللازمة لاستكمال هذه المنظومة.‬

صرفت وزارة المالية 15 ‬مليون جنيه للجنة العليا للانتخابات كدفعة أولى وذلك من جملة الاعتمادات المخصصة لإجراء الانتخابات الرئاسية التى من المقرر أن تجرى خلال النصف الأول من العام الجارى. ‬ وكانت لجنة الانتخابات خاطبت المالية لاتخاذ اللازم نحو ‬تدبير الاعتمادات المالية اللازمة لمتطلبات إجراء الانتخابات، بعد إعلان الرئيس عدلى منصور تعديل خارطة الطريق وتقديم الانتخابات الرئاسية على البرلمانية. ‬ وقال مصدر مسئول بوزارة المالية أن اللجنة العليا للانتخابات أمدت الوزارة ببرنامج الانتخابات وتكلفة كل مرحلة. ‬وأضاف أن العليا للانتخابات هى التى حددت قيمة الدفعة الأولى كما حددت باقى الدفعات ولكنها فى انتظار موافقة وزير المالية خلال ساعات بعد صرف الدفعة الأولي ‬بشكل عاجل لتسيير أعمال اللجنة. ‬ وأوضح أن جملة الاعتمادات المخصصة للانتخابات لن تتخطى بأى حال من الأحوال الاعتمادات التى خصصت للاستفتاء على الدستور والبالغة ‬580 ‬مليون جنيه.‬

◄ الأرصاد: ‬ ‬اليوم انخفاض الحرارة ٧ ‬درجات
◄ تعرض لضائقة مالية فقرر سرقة قصر الرئاسة
◄ وزير الإسكان والمحافظ فى جولة بجراج التحرير



يبدأ الدكتور حازم الببلاوى، رئيس مجلس الوزراء، وعدد من مسئولى المجموعة الاقتصادية زيارة رسمية إلى السعودية، غدا الثلاثاء، لبحث حزمة مساعدات جديدة لدعم الاقتصاد المصرى، فيما تستعد الحكومة لإعلان تفاصيل مشاريع حزمة التحفيز الثانية للاقتصاد بقيمة 30 مليار جنيه والتى سيتم توجيهها لمشاريع العدالة الاجتماعية، وأكدت مصادر بمجلس الوزراء أن السعودية تتبنى خطة لدعم مصر، لاسيما فى حالة ترشح المشير عبدالفتاح السيسى لانتخابات الرئاسة المقبلة، فيما علمت "المصرى اليوم" أن الجانب السعودى يعتزم تقديم حزمة مساعدات جديدة لدعم الاقتصاد تتجاوز 5 مليارات دولار، على أن يكون جانب كبير منها فى صورة منح لدعم الخزانة العامة وسد عجز الموازنة، بجانب تلبية احتياجات السوق المحلية من المنتجات البترولية، والاتفاق على مجموعة مشروعات استثمارية ينفذها الجانب السعودى بالقاهرة لتوفير فرص عمل والإسهام فى حل مشكلة البطالة.

أعلن الدكتور نصر طنطاوى، مستشار منظمة الصحة العالمية للطب الوقائى بالقاهرة، وفاة 14 حالة بعد إصابتهم بأنفلونزا الخنازير "H1N1"، بينهم 4 أطباء، وأن عدد الحالات المصابة بالفيروس فى مصر بلغ 45 حالة منذ يناير الماضى، وأوضح "طنطاوى" لـ"المصرى اليوم"، الأحد، أن إجمالى الحالات التى تم الاشتباه بها خلال الشهر الماضى 107 حالات، وأثبتت نتائج التحاليل إيجابية 45 منها، وفى انتظار نتائج باقى العينات، وقال إن المنظمة تجرى تحاليل فى المعامل المرجعية بوحدة الأبحاث الأمريكية "نمرو" لضمان نزاهة النتائج، بخلاف العينات التى تحصل عليها وزارة الصحة لتحليلها فى المعامل المركزية الخاصة بها.

◄ وزير التموين: تعديل 7 قوانين لتشديد العقوبات
◄ شركة بريطانية مع إسرائيل لتصدير الغاز لمصر
◄ سقوط التكفيرى "أبو أنس" المتهم الرئيسى فى الهجوم على كنيسة العذراء بأكتوبر
◄ بعثة اليونسكو: ترميم القطع الأثرية بالمتحف الإسلامى يستغرق سنوات



قضت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد فتحى صادق، ببراءة 62 متهماً من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسى، بينهم مصور فى قناة "الجزيرة"، من اتهامات بالشروع فى القتل والبلطجة وحيازة أسلحة وإتلاف منشآت عامة فى أحداث ميدان رمسيس منتصف يوليو الماضى، وعقب النطق بالحكم، انطلقت فرحة عارمة بين المتهمين خلف قضبان القفص، وظلوا يرددون هتافات "الله أكبر الله أكبر.. وتحيا مصر.. فى مصر قضاة لا يخشون إلا الله".

قالت مصادر حكومية إن رئيس الوزراء، حازم الببلاوى عقد فجأة اجتماعاً لمجلس المحافظين أمس بهدف الإعداد المبكر للانتخابات الرئاسية، وهى الخطوة الثانية من الاستحقاق الثانى لخارطة الطريق، ومضت المصادر قائلة، لـ"الشروق": "هناك تعليمات من جهات سيادية بأن فى حالة فتح باب الترشح لانتخابات الرئاسة، من الضرورى التزام المحافظين والأجهزة التنفيذية بالحياد التام".

◄ فهمى: حان وقت التحاور مباشرة مع السلطات الأوروبية
◄ تصاعد الأزمة بين أبو ظبى والدوحة بسبب القرضاوى
◄ دار الإفتاء ترفض فتوى شاهين بتطليق الزوجة الإخوانية
◄ قاسم مديراً لمباحث القاهرة ضمن حركة تنقلات الداخلية





   صحافة عربية: ترشيح اشتون وسنودين لـ "نوبل للسلام" 

 



 
 أخبار مصر - الاحد 2 فبراير 
- صحيفة أمريكية: أوباما يزور السعودية في مارس
- «داعش» تعلن فتح باب الانتساب إلى كتائب نسائية
- تبرعات شعبية كويتية لمساندة مصر



 الاتحاد 


- مقتل 51 مدنياً سورياً و «الحر» يبدأ عملية لاقتحام سجن حلب
- 60 قتيلاً بمعارك «الحوثيين» وقبائل «حاشد» شمال اليمن
- منصور: مصر عادت إلى هويتها المعتدلة الرافضة للإرهاب
- كيري يحذر من فشل مفاوضات السلام
- البرلمان العربي يسعى لإصدار وثيقة لحقوق المرأة
- صحيفة أمريكية: أوباما يزور السعودية في مارس
- 26 حزباً جزائرياً تدعو بوتفليقة إلى الترشح لولاية رابعة
- الحكومة السودانية تجمد عمليات الصليب الأحمر
- المعارضة التونسية تحيي الذكرى الأولى لاغتيال بلعيد
- الجيش العراقي يتأهب لشن هجوم واسع على الفلوجة
- كبار رجال الدين في إيران يدعمون سياسة روحاني النووية
- واشنطن تدعم المعارضة الأوكرانية والروس يعتبرونه «انقلاباً»



 الشرق الاوسط 


- لبنان: إجراءات لحماية مسؤولين معرضين للاغتيال بينهم ميقاتي
- الجامعة الإسلامية العالمية بباكستان تمنح خادم الحرمين شهادة الدكتوراه الفخرية في السياسة والعلاقات الدولية
- الأزمة السورية تهيمن على نقاشات مؤتمر ميونيخ للأمن
- ميقاتي من ميونيخ: نحاول الابتعاد عن أزمة سوريا لكن تداعياتها علينا كبيرة
- هيغل: السياسة الخارجية الأميركية ستقدم الدبلوماسية على القوة العسكرية
- المعارضة الأوكرانية ترفض عرضا أمميا بالتوسط في الأزمة السياسية
- المعلم: رفضنا طلبا أميركيا لتفاوض مباشر ما لم يعتذر كيري
- «داعش» تعلن فتح باب الانتساب إلى كتائب نسائية
- إندونيسيون انضموا إلى الجماعات المقاتلة في سوريا
- عمالة الأطفال السوريين في عمان ظاهرة مقلقة للسلطات الأردنية
- المشاورات لتأليف الحكومة اللبنانية الجديدة مجمدة
- قصف على الفلوجة ومصادر عسكرية تتوقع اقتحامها مساء اليوم




المصدر:"موقع أخبار مصر"


 
  الصحف البريطانية: ظهور جماعة "أجناد مصر" يثير المخاوف من زيادة التطرف.. سكان دمشق اعتادوا الحياة وسط الانفجارات والجمود العسكرى 



إعداد- ريم عبد الحميد


الإندبندنت: سكان دمشق اعتادوا الحياة وسط الانفجارات وحالة الجمود العسكرى
نشرت الصحيفة تحليلا عن الأوضاع فى سوريا، قال كاتبه باتريك كوكبرون إن الجيش السورى كان فى حالة انتصار، وزعم أنه دحر هجوما للمتمردين فى مقاطعة القدم فى جنوب دمشق وسط قطع للطريق الرئيسى المؤدى إلى الأردن.

وقال أحد قادة الجيش الذى سمى نفسه أبو يوسف، إن الهجوم بدأ فى العاشرة صباح الأحد الماضى، وكان المقصود أن يتزامن مع مؤتمر جنيف2، وقال إن المعارضة خسرت 120 قتيلا أحرقوا جثث 140 من المقاتلين الآخرين لإخفاء حقيقة أنهم كانوا من الجهاديين الأجانب.

وكل هذا كان من المستحيل التحقيق منه صباح أمس،حيث كان كوكبرون يقف فى موقع قيادى تدافعه عنه دبابتان على الجانب الآخر من الطريق.

ويتابع الكاتب قائلا إن حقيقة أن الجيش كان مسرورا أيضا بتحقيق انتصار بسيط يسلط الضوء على أن هناك جمودا عسكريا فى سوريا. فالقوات الحكومية تحقق بعض الماكسب ولاسيما فى دمشق وحمص، لكنهم لا يحققون نصرا حاسما. والتكتيك الرئيسى هو عزل مناطق المتمردين بنقاط التفتيش ومن قصف المنطقة فيهرب أغلب المدنيين، ومن يتبقى فى الداخل يتم عزلهم، والخطوط الأمامية تتغير ببطء شديد.

واعتادت دمشق على هذا النوع من الحرب، فلم يعد السكان يتراجعون تلقائيا فى القطاعات التى تقودها الحكومة عندما يسمعوا أصوات انفجارات أو قذف بقذائف الهاون.

ومن بين الأسباب التى تفسر الشعور المتزايد بالحياة الطبيعية فى دمشق التى تسيطر عليها الحكومة هو أنه بعد ثلاث سنوات من الحرب، اعتاد السوريون أن يعيشوا وسط مستوى مرتفع من العنف, وأصبح عامل الصدمة من سماع الانفجارات أو إطلاق النيران أقل مما كان عليه من قبل. وأصبح الدمشقيون مثل سكان بيروت الذين أصبحوا خلال الحرب الأهلية اللبنانية خبراء فى تقييم درجة الخطر ويعلمون أفضل الطرق للبقاء آمنين.


التليجراف: ظهور جماعة "أجناد مصر" يثير المخاوف من زيادة التطرف
قالت الصحيفة إن إعلان جماعة إرهابية جديدية تسمى "أجناد مصر" لمسئوليتها عن هجومين على قوات الأمن يوم الجمعة يثير مخاوف من أن الحملة المستمرة ضد تنظيم الإخوان المسلمين ستؤدى إلى زيادة التطرف.

وكانت الجماعة قد اعلنت مسئوليتها عن زرع أجهزة تفجير على أحد الطرق الرئيسية بالقاهرة، وهو الهجوم الذى قال المتحدث باسم الداخلية إنه استهدف حافلة وأصيب به ضابط.

وتقول التليجراف إنه فى حين لا يعرف الكثير عن جماعة أجناد مصر، سواء من حيث حجمها أو كفاءتها، إلا أنها تعد واحدة من الجماعات الجهادية المتزايدة والتى تنفذ هجمات ضد قوات الأمن منذ عزل محمد مرسى فى يوليو الماضى.

وتحدثت الصحيفة عن الجماعات الإرهابية فى سيناء والتى تستهدف الجيش والشرطة، وقالت إنه على الرغم من عدم وجود دليل على صلة بين الإخوان المسلمين والمسلحين، إلا أن الإرهابيين استخدموا الحملة على الإسلاميين كأداة لتبرير عملياتهم.


 المصدر:"اليوم السابع" 
 
 


تم النشر بقلم :ليالي مصريه03/02/14, 03:27 pm    

تعليقات القراء



توقيع : ليالي مصريه




 
    H A M S S A








الإشارات المرجعية



الــرد الســـريـع

رفع الصور رفع فيديو أغانى فوتوشوب ترجمة رموز الكتابة ردود جاهزة صندوق متطور



مواضيع ذات صلة



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة